الرئيسية | الشارقة | ولي عهد الشارقة: ملتقى الشباب العربي خطوة ايجابية نحو التفاعل المثمر

ولي عهد الشارقة: ملتقى الشباب العربي خطوة ايجابية نحو التفاعل المثمر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

ولي عهد الشارقة: ملتقى الشباب العربي خطوة ايجابية نحو التفاعل المثمر

ولي عهد الشارقة: ملتقى الشباب العربي خطوة ايجابية نحو التفاعل المثمر

استقبل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، صباح أمس، الوفود المشاركة في ملتقى الشارقة التاسع للشباب العربي، الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته الشيخة جواهر بنت محمد بن سلطان القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، وتنظمه الإدارة العامة لمراكز الناشئة، إحدى مؤسسات المجلس، والذي يختتم فعالياته اليوم.

ورحب سمو ولي عهد الشارقة في بداية اللقاء بضيوف الملتقى أبناء الأمة العربية بين إخوانهم في شارقة العرب، ناقلاً لهم تحيات وتقدير صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وثقته وإيمانه بقدراتهم وطاقاتهم في صنع مستقبل أكثر إشراقاً بإذن الله لبلادهم ولأمتهم العربية.

ولفت سموه إلى إن شعار الملتقى لهذا العام (بالحوار نرتقي) يحمل الكثير من الدلالات، حيث يشير إلى أهمية ثقافة الحوار في الارتقاء بأفكارنا وأحوالنا وضرورة نشر تلك الثقافة التي مازلنا نفتقر إليها. وقال سموه: «نأمل أن يكون هذا الملتقى خطوة إيجابية نحو ترسيخ هذا المفهوم الحيوي كأساس للتفاعل والتعامل بين الجميع من أجل تحقيق التفاهم المثمر بين كافة الرؤى والتوجهات في مختلف أوجه الحياة، بهدف الوصول إلى الأفضل الذي به نتقدم ونرتقي ونتمنى أن يكون التوفيق دائماً حليفكم».

وألقى أحمد سليمان الحمادي، المدير العام لمراكز الناشئة رئيس اللجنة العليا المنظمة للملتقى كلمة، قدم فيها أسمى آيات الشكر والتقدير لسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، على سعة صدره في استقبال كوكبة الشباب العربي المشاركين في الملتقى، وقال: «لا يسعنا في هذا المقام إلا أن نرفع أكف الدعاء إلى الله عز وجل بأن يحفظ لنا والدنا الغالي وأساس توجهنا في إمارة الشارقة، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، ونتمنى من الله عز وجل أن يسبغ عليه ثوب الصحة والعافية لاستكمال مسيرة البناء والتنمية والثقافة».

 وثمن الحمادي، نيابة عن المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، دور صاحب السمو حاكم الشارقة، وولي عهده بالشباب العربي، وتوجيهات الشيخة جواهر بنت محمد بنت سلطان القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، في أن تكون مثل هذه اللقاءات العربية الأساس المتين في بث القيم الأصيلة وأسمى معاني الحب والولاء والانتماء حين يلتقي الشباب العربي في وئام وتناغم، وهو الأمر الذي تسعى مراكز الناشئة إلى تحقيقه.

وفي ختام كلمته طالب الحمادي الشباب العربي بأن يبقى هذا الانسجام والتناغم وأن تبقى عروبتنا قوية لأن غايتنا واحدة وحلمنا واحد. وعبر وفود ملتقى الشباب العربي خلال كلماتهم عن الشكر والعرفان لصاحب السمو حاكم الشارقة ولقرينته الشيخة جواهر بنت محمد بن سلطان القاسمي، لاهتمامهما ورعايتهما للشباب العرب، وقدموا خالص الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي على مكرمته العظيمة لشعب مصر، وتكفله بإعادة ترميم المجمع العلمي وتزويده بنسخ من المخطوطات الأصلية.

كما أعربوا عن خالص الشكر والتقدير لصاحب السمو حاكم الشارقة وولي عهده، على حسن استقبالهم في شارقة العرب، وعلى تنظيم هذا الملتقى المتميز للشباب العربي للتلاقي، متمنين أن تدوم الشارقة حضناً للشباب الطامح وساحة مليئة بالعطاء المتجدد.

وفي نهاية اللقاء، صافح ولي عهد ونائب حاكم الشارقة شباب الملتقى العربي، والتقط معهم الصور التذكارية وتلقى منهم الهدايا الرمزية والدروع التذكارية التي قدموها لسموه في هذه المناسبة، متمنياً لهم طيب الإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة وللملتقى أن يحقق أهدافه التي عقد من أجلها.

وحضر اللقاء الشيخ سالم بن عبد الرحمن بن سالم القاسمي، مدير مكتب سمو الحاكم بالشارقة، وأحمد سليمان الحمادي، المدير العام لمراكز الناشئة، وسعيد بطي حديد، نائب مدير عام مراكز الناشئة، وعادل عمر، نائب مدير عام مراكز الناشئة لشؤون المراكز والبرامج، ورؤساء الوفود المشاركة.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

قيم هذا المقال

0

اختيارات القراء

اشترك معنا

ائتلاف الإسلاميين والليبراليين في تونس

ائتلاف الإسلاميين والليبراليين في تونس سيفضي إلى: